حكايتي مع أحد الوصوليين الجدد

أعرفه عن كثب؛ لأنه زميل من زملاء الطفولة، عرف بأهتمامه المحدود بالشأن العام بالتزامن مع ثورة يناير وما تلاها من موجات ثورية، في الوقت نفسه الذي كنت أعرف بأهتمامي -المبالغ فيه- بالشأن العام لدرجة كانت تسترعى أنتباه كل أفراد المحيط ...

إقرأ المزيد »

تسجيل الايميل

شارك وفكر معانا وابعت تدوينتك