فيس بوك ينشئ محكمة عليا للقضايا الخلافية

487


أعلن فيسبوك" عن أطباقه محكمة  عليا من أجل النظر في القضايا الخلافية التي يثيرها المحتوى الموجود فيه، فوفقًا لقناة "سكاي نيوز" الإخبارية فهناك هيئة، مؤلفة من 40 شخصا مستقلا، ستتخذ القرار النهائي في القضايا المثيرة للجدل على "فيسبوك".


واضافت القناة انه سيكون متاحا للمستخدمين الغاضبين إزاء تعامل هذه المنصة الرقمية نحو محتواهم "مثل الحذف والتعليق"، نقل الأمر إلى الهيئة، عبر عملية "استئناف" داخلية. 


لم توضح شركة فيس بوك بعد وليس عن موعد بدء الهيئة المستقلة في "فيسبوك" لكن الموقع أكد أنها ستباشر عملها فورا متى تشكلت، فضلا عن تأكيد الرئيس التنفيذي لشركة "فيسبوك"، مارك زوكربرج، أن الهيئة ستعمل بشكل مستقل تماما بمنأى عن أي شخص، بمن فيهم هو نفسه.


وكان قد بدأ "فيسبوك" في توظيف 11 عضوا من أعضاء الهيئة، من ضمنهم رئيسها، والأعضاء سيكونون صحفيين ومحامين وقضاة سابقين.


ورغم أن مهمة الهيئة، "المحكمة العليا" كما يطلق عليها البعض، سيكون منحصرا بالمحتوى، إلا أنه من المحتمل أن تنظر في قضايا أخرى مثل الانتخابات المرتقبة في الولايات المتحدة وبريطانيا ، ولذلك فإن أعضاء هذه الهيئة سيكونون من "الشخصيات القوية"، وتلك التي "تمعن النظر كثيرا" في الأمور المختلفة.


وفى حالة غضب المستخدمين من تعامل المنصة مع محتواهم سواء بالحذف أو التعليق، يتم نقل الأمر إلى الهيئة من خلال عملية استئناف داخلية.


وكان قد قال  مارك في شهر تش نوفمبر من العام الماضي "يمكنكم أن تتخيلوا شكلا من الهيكل أو الإطار ـ أطلق عليه محكمة عليا ـ تتكون من أشخاص مستقلين، ولا يتبعون أو يعملون لصالح فيسبوك، يصنعون ويقررون ويملكون الحكم النهائي لما يجب أن يكون خطابا مقبولا ويعكس المعايير والقيم الاجتماعية للأشخاص في جميع أنحاء العالم".


لم يترك زوكربيرغ الأمر مفتوحا للتكهنات، بل أكد أن فكرة "المحكمة العليا"، إن جاز هذا التعبير، ستدخل حيز التنفيذ في غضون عام من إعلانها، مؤكدا أن هذه المحكمة أو المجلس الإشرافي سيتمتع بالاستقلالية والشفافية في عمله.

تسجيل الايميل

شارك وفكر معانا وابعت تدوينتك