الطبقة المتوسطة في سوق "البالة"

812

اعتاد المصريين على مشهد التزاحم الشديد والنداءات المتكررة لشراء الملابس المستعملة"البالة" من  الوكالة وغيرها، وبعدين  بقى الأعتياد يذهب لسوق السقط لشراء بقايا الطعام وهياكل اللحوم لمواجهة الأزمة الإقتصادية، وصل الأمر لبيع لأثاث العروسين.


تقرير أوليكس مصر النصف سنوي 2016، كشف  أن المجموع الكلي لقيمة السلع المستعملة المعروضة للبيع علي أوليكس مصر بلغ 4.2 بليون جنيه مصري خلال الفترة ما بين يناير ويونيو 2016، والذي يعادل 70% من إجمالي إيرادات قطاع السياحة المصري في عام  2015.


 هناك جروبات على الفيس بوك  بقت كلها مختصة لبيع الملابس المستعلة والأجهزة الإلكترونية، والأثاث وغيره.

الملابس المعروضة في الجروبات دي  ليست كلها مستعملة لكن هناك ملابس جديدة تسمى «تصفيات ستوك» لماركات عالمية غالبا بتكون فيها بعض أخطاء التصنيع لكنها بسيطة يمكن علاجها بسهولة.


 أغلبها تأتي من الخارج من خلال السوق الحرة ببورسعيد، في شكل حاويات تسمى «بالة»، وهذه «البالة» تكون متغلفة جيداً، بيتم فرزها حسب حالتها وماركتها وما إذا كانت مستعملة أم جديدة.

زمان كان ممكن الشخص ب100 جنية يشتري طقم كامل دلوقتي يدوب ممكن يشتري قطعة من الملابس المستعملة أما من الجروبات اللي على النت أو من  خلال الوكالة ومحلات بيع المستعمل اللي مش بس موجودة في الوكالة لا دا كمان بقى في محلات كاملة.. لبيع المستعمل بعيد عن الوكالة.

الناس بتفتكر إن الهدوم المعروضة حالتها سيئة، بس معظمها اُستخدم مرة أو اتنين بس، زي فساتين السهرة وهدوم الخروج والإكسسوارات والنضارات الشمسية.

"جديد ومستعمل للبيع" جروب استطاع أن يضم أكثر من 85 ألف عضو خلال شهر على فيس بوك، ويعتمد في الأساس على "بيع كل ماهو للبيع" واشترط الجروب الأمانة في عرض المنتجات من خلال ذكر عيوب المنتج وإرفاق صورا له كضمانة لمستوى جودته.


جروب "بدل ما نشحت" يدعو الفتيات لتبادل ملابسهن وأحذيتهن التي لا يستخدمونها على أن يتم التبادل من خلال الجروب على فيس بوك.

بيحاول البنات يبدلوا الحاجات اللي عندنهم، يعني مثلا أنا واحدة عندها جاكيت وأخرى جزمة  يبدلوها  بمبدأ أهو كله يفيد  بعضه..

 بدل ما الحاجة مركونة ومش بتستخدم.. الفكرة هدفها التوفير ومواجهة ارتفاع الأسعار وديه طريقة متعارف عليها في دول أوروبية كتير.


سوق المستعمل طول الوقت موجود ، بس كان شائع بس عند الطبقات الأكثر فقرا ، لكن الأزمات الاقتصادية اللي بتعيشها البلد ، خصوصا من بعد التعويم ، دخلت شرايح جديدة على سوق المستعمل .

ده برغم انه حافظ للشرايح دي على قدرتهم على تلبية احتياجات الأسرة ، بعد الزيادات الجديدة في الأسعار ، الا أن ده سبب زيادة في أسعار سوق المستعمل كمان ، بعد ما زاد الطلب عليه .