ليست لي حدود للحرية

357
قال لي يوم احد الأصدقاء بعد اختلاف في وجهة نظر في العمل:لقد تجاوزتي حدودك..حينها شعرت انه يحدد حريتي بمكابحه فقلت له :ومن قال لك ان لدي حدود رأيي حريتي اللتي لا تملك حدود ولا افق حقي كياني وشخصي.يولدون كل ما اشعر ان هناك من يريد ان يقتلهم.لم ولن اجعل لحريتي حدود مكابحي فقط في احترام حريه الآخرين واكره اغتصاب الحقوق والخصوصيات بشتى الطرق خاصه السلميه.اللتي تكون باستغلال العواطف لكنني لست سادجه لم ولن ادعك ايها المغتصب بلا نزاهه فالاغتصاب بالقوه اشرف...

سهيله

تسجيل الايميل

شارك وفكر معانا وابعت تدوينتك