بعد الهزيمة .. الجماهيير تحيي "جنوب افريقيا" وتهاجم لاعبي المنتخب الوطني

363


هاجمت الجماهير المتواجدة في استاد القاهرة الدولي، لاعبي منتخب مصر، أثناء خروجهم من أرض الملعب بعد الخروج النهائي من كأس أمم أفريقيا 2019، ولم يتوقف الهجوم على أرض الملعب فقط بل  على منصات السوشيال ميديا أيضًا خاصة بعد الهزيمة الساحقة التي شاهدها الملعب أمس.


حيث ودع  منتخب مصر منافسات كأس الأمم الأفريقية بعد الخسارة على يد جنوب أفريقيا بهدف نظيف، في إطار مباريات دور الـ16 للبطولة.


الجماهير قامت بتحية لاعبي جنوب أفريقيا أثناء خروجهم من الملعب، بعد الأداء الذي ظهروا به في المواجهة، وهتفت الجماهير ضد لاعبي منتخب مصر، قائلة: "لاعيبة عالة، مافيش رجالة".


المنتخب المصري ودع منافسات كأس أمم أفريقيا من دور الـ16 بعدما حصد تسع نقاط من ثلاثة انتصارات في الدور الأول من البطولة.

بعد المباراة أعلن عدد من أعضاء اتحاد الكرة المصري عن استقالتهم من منصبهم، بعد دقائق قليلة من استقالة هاني أبو ريدة رئيس الاتحاد، عقب خسارة منتخب مصر أمام جنوب أفريقيا وخروجه من دور الـ16 لكأس أمم أفريقيا 2019.


الرباعي حازم إمام، سيف زاهر، أحمد مجاهد وخالد لطيف أعلنوا عن استقالتهم بشكل رسمي إلى جانب أبو ريدة، وذلك وفقًا لما ورد عبر الموقع الرسمي لاتحاد الكرة.


بينما تراجع الثلاثي كرم كردي، عصام عبد الفتاح ومجدي عبد الغني عن الاستقالة وذلك عن طريق حذف البيانات الخاصة بهم من صفحة الاتحاد الرسمية بموقع فيسبوك، بعد نشرها بدقائق.


لائحة اتحاد الكرة المصري، تنص على أنه في حالة استقالة مجلس الإدارة أو عدد من أعضاءه مما يفقده النصاب القانوني لانعقاده، فإن المجلس بالكامل يُصبح منحلًا.


ويفقد اتحاد الكرة نصابه القانوني ويصبح مُنحلًا في حالة استقالة نصف أعضاءه، وهو ما لم يحدث حتى الآن في ظل استقالة أربعة أعضاء والرئيس فقط، من بين 11 عضوًا.


كما تنص اللائحة عن تولي المدير التنفيذي للاتحاد، ثروت سويلم حاليًا، إدارة شئون الاتحاد كرئيس مؤقت له لمدة ثلاثة أشهر، على أن يتم الإعلان خلال هذه الفترة عن إجراء انتخابات لمجلس الإدارة.


وفي ظل تراجع الثلاثي كردي، عبد الفتاح وعبد الغني عن الاستقالة، فإن النصاب القانوني لمجلس إدارة اتحاد الكرة يظل قائمًا حتى الآن، بعدما رحل أربعة أعضاء فقط وتبقي ستة.


ولم يعلن الثلاثي أحمد شوبير نائب رئيس الاتحاد، دينا الرفاعي ومحمد أبو الوفا عضوا الاتحاد عن استقالتهم، بالإضافة إلى استمرار الثلاثي المتراجع عن قراره ليصبح العدد القائم حاليًا هو ستة أعضاء.


أتت خروج المنتخب المصري بعد خروج منتخب المغرب مساء أمس الجمعة بعد ركلات الترجيح والتي أدت إلى انتصار بنين أمام نسور الصحراء.

 

أما عن اللاعب عمرو وردة، فقام  بعض الجماهير في مدرجات ستاد القاهرة بتوجيه التحية إلى عمرو وردة لاعب منتخب مصر بعد انتهاء عقوبة إيقاقه، 

وقامت الجماهير بالهتاف لوردة وردة، قبل أن يرد اللاعب التحية بالإشارة إلى رأسه وقلبه وشعار منتخب مصر، ما أثار غضب عدد كبير من الجماهير خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد اتهامه بالتحرش وكان التفاعل على الأمر أكثر للنساء.


يذكر أن اتحاد الكرة قرر تخفيض عقوبة الإيقاف على وردة بعد أزمته الأخلاقية، ليصبح اللاعب مؤهلا للمشاركة اعتبارًا من دور الـ16 لكأس الأمم.

تسجيل الايميل

شارك وفكر معانا وابعت تدوينتك