محكمة أمن الدولة تتهم "صاحب نظرية الخرم" .. بالارهاب

986

اختفى  إسلام الرفاعي الناشط على مواقع التواصل الاجتماعي والمشهور بحسابه الساخر المعروف باسم "خرم" من يوم الخميس 16 نوفمبر الماضي، لحد ما أكتشف المحامين اليوم أنه  تم القبض عليه ووجهت إليه تهمة الانضمام إلى جماعة إرهابية، وذلك في  القضية رقم 977 لسنة 2017 أمن دولة عليا.

وعليه شهدت مواقع التواصل الاجتماعي في مصر تضامنًا كبيرًا مع الناشط إسلام رفاعي الشهير بـ "خرم"، بعد الإعلان عن العثور عليه في محكمة أمن الدولة العليا. 

خرم اشتهر على تويتر بوصف "صاحب نظرية الخرم" ولديه عشرات الآلاف من المتابعين الذين سبب لهم خبر القبض عليه صدمة كبيرة.

السخرية في الأمر دفعت عدد كبير من متابعيه بتدشين هاشتاج باسم #خرم_مش_مجرم ، بعد توجيه له تهمة الانضمام لجماعة محظورة أي جماعة الإخوان المسلمين، وغرد على الهاشتاج ما يزيد عن 6 آلاف تغريدة.

حتى أن أحد رواد تويتر غرد قائلًا: "‏القبض على أكثر شخص هلاس على النت وتحويله أمن دولة واتهامه بالإرهاب حاجة محبطة ومرعبة ودليل إن مفيش حد آمن، عيب والله،#خرم_مش_مجرم".

وتضامنت الممثلة الشابة يسرا اللوزي: "‏إسلام الرفاعي ‎@5orm إتمسك يوم الخميس من أمن الدولة واتحجز في مقرهم في التجمع ومتهمينه بقضية انضمام لجماعة إرهابية وحاليا مستنيين عرضه على النيابة، إسلام محتاج دعمكم، #خرم_مش_مجرم

‏أغلب صحاب إسلام كانت صدمتهم من القبض عليه والتهمة الموجهة له أن "خرم" شخص هلاس وساخر وأبعد ما يكون عن أي جماعات ارهابية.

حتى أن المحامي  الحقوقي جمال عيد أكد "‏ممكن أصدق ان تم أسر قائد الأسطول السادس، ممكن أصدق لو قالوا أحمد موسى إعلامي مهني، ممكن أصدق اننا هنعالج الإيدز بالكفتة، ممكن أصدق اننا هنبني الاقتصاد بالفكة، مش ممكن أصدق أو أفكر ان خرم له في السياسة أو انه منتمي لأي جماعة، #خرم_مش_مجرم".


المحامين أكدوا أنه فضلا عن إسلام الرفاعي  تضم القضية كلا من محمد محمد حمزة، وإبراهيم بكري، ومحروس السيد عبد الحميد، وبلال كمال عبد العال، وعبد الرؤوف عبد المحسن محمد، وإسلام عبد المجيد سيد، والمصورين الصحفيين أحمد حمودة السخاوي وأحمد عبد الوهاب محمد علي.


ويواجه المدون المصري هذه الاتهامات على الرغم من أنه معروف بعدم الجدية على الإطلاق، وصفحته على موقع "تويتر" تحتوي على تغريدات وعبارات ساخرة طوال الوقت، وحدد الـ3 ديسمبر المقبل موعدا للنظر في قضيته.



تسجيل الايميل

شارك وفكر معانا وابعت تدوينتك