فتيات مصر تواجه الاغتصاب بالقتل

315


قررت النيابة العامة، حجز الطفلة المتهم بقتل سائق حاول اغتصابها بعد استدراجها إلى منطقة نائية في الصحراء، لحين ورود تحريات المباحث حول الواقعة.


وسيتم عرض الفتاة صاحبت الـ 15 عامًا على النيابة العامة، صباح الغد، لاستكمال التحقيقات في الواقعة، وصدور قرار النيابة العامة بشأنها.


وقامت طفلة بذبح شاب حاول اغتصابها بعد أن استدرجها إلى منطقة نائية فى الصحراء، عقب تسديدها عدة طعنات بسكين إليه أودت بحياته في الحال، لتتولى الأجهزة الأمنية بالجيزة التحقيقات في الواقعة.


ترجع بداية الواقعة بحسب اعتراف الفتاة  عندما  سلمت نفسها للقسم وسردت الفتاة بداية التفاصيل أن سائق ميكروباص استدرجها لمنطقة نائية بمنطقة العياط بالجيزة، بحجة استرداد هاتف صديقها الذي تم فقده منذ أيام، وبالفعل ذهبت الفتاة معه إلى المكان، إلا أن المتهم قام بإخراج سكين من ملابسه محاولًا التعدى جنسيًا عليها.



وأكملت أن المتهم هددها بالسكين بعدما راودها عن نفسها فادعت موافقتها، حتى قام المتهم بترك السكين، لتقوم هي بأخذ السكين وطعنه عدة طعنات في الرقبة والبطن، وفرت هاربة بسرعة من السيارة خوفًا من أن يكون المتهم مازال حيًا.


ومن ثم قررت التوجه للقسم فور وقوع الحادث، ليتم تحرير محضر بالواقعة، وتحال الفتاة إلى النيابة العامة لتولى التحقيق، فيما قام فريق من النيابة للانتقال إلى مكان الجثة لمعاينتها، والاستماع إلى أقوال الفتاة

 تفاصيل الواقعة لم تكن الاول فمنذ عام 

تخلصت فتاة عشرينية في مصر من رجل ستيني، بعد أن اغتصبها تحت تهديد السلاح، ثم ألقت بجثته بجوار مجرى مائي في إحدى قرى محافظة الشرقية في مصر.

وتعود تفاصيل الواقعة، إلى العثور على جثة رجل في العقد السادس من العمر، أمس الخميس، بجوار ترعة قريبة من مركز صان الحجر، متأثرًا بعدة طعنات في مناطق متفرقة من جسده.

وتبين لأجهزة الأمن أن المجني عليه يمتلك منزلًا، تقيم فيه أسرة بالإيجار، ليتم التوصل إلى تورط ربة منزل مقيمة في شقة بمنزله بالحادثة.

.

وقالت المتهمة في اعترافها أمام النيابة، إن المجني عليه ليلة الحادثة استغل غياب زوجها عن المنزل، وصعد إلى شقتها بحجة تسليمها أوراقًا خاصة بالمرافق، والرسوم الشهرية لها، ثم هددها بسلاح أبيض”مطواة” حال الصراخ.

وقد أمرت النيابة بحبس المتهمة 4 أيام على ذمة التحقيقات.

 ومن قبلها شهدت مدينة القاهرة بمصر، جريمة قتل طالبة بكلية الطب لـ ” حبيبها ” طعنًا بالسكين في الصدر والبطن، وذلك بعدما حاول الاعتداء عليها جنسيًا بالإكراه وقيامه بتمزيق ملابسها، الأمر الذي دفعها للانتقام لشرفها.


وبدأت تفاصيل الواقعة، حين تعرفت ” أميرة ” الطالبة بكلية الطب البيطري، على ” أحمد ” الطالب بكلية طب الأسنان عبر موقع التواصل الاجتماعي ” فيسبوك ” ، ليدخلا في قصة حب بعد استمرار صداقتهما لفترة طويلة.


ومن جانبها، تلقت شرطة النجدة بالقاهرة، بلاغًا من صديق القتيل، الذي عثر عليه جثة هامدة داخل منزله، وعليه، انتقل رجال المباحث إلى مسرح الجريمة، وتم إجراء المعاينة، وتبين من الفحص العثور على جثة المجنى عليه ملقى على ظهره بصالة الشقة ” عاريًا ” ، وبه إصابات بالبطن والصدر.


ومن خلال البحث، توصلت الأجهزة الأمنية للفتاة، وتم ضبطها، وقررت النيابة إحالتها للجنايات

تسجيل الايميل

شارك وفكر معانا وابعت تدوينتك