رمضان هيبقي احلي بس ...

408

كل سنة و الجميع بخير بمناسبة حلول شهر رمضان الكريم ٣٠ يوم بهجة في الشوارع و سهر و الوان و زينة و فوانيس  ،  بس للآسف الحلو مبيكملش في نهار رمضان و خصوصاً وقت الفطار في فئة معينة غالباً بيكون شكلها التقليدي المتعارف علية اللي مبيتغيرش رجل غليظ الملامح مُلتحي و ماسك سبحة و إمرأه ترتدي الخمار او الإسدال و الإتنين بيرددو كلمة ( اللهم إني صائم - صائمة) في وش اي بنت او سيدة غير محجبة في المواصلات العامة و المترو تحديداً الخ ... 

استغفر الله العظيم ... و كتير من الجُمل في هذا السياق بدون اي سبب منطقي مبرر إلا و هو إني مش لابسة طرحة و دة للآسف بيتعرضلة الكثير من الفتيات طول الشهر!

و بالآخص البنات المسيحيات و المسلمات الغير محجبات احياناً ، بغض النظر عن الجدال او الرآي الديني و ابسط حاجة ممكن تعملها إنك تغض بصرك يا شيخنا!

و إنتِ يا حاجة خليكي في حالك !

و تركزي في صيامك و في طريقك اعتقد في مسلمين كتير في دول اوروبا و امريكا و صايمين في مجتمع بياكل و بيشرب و بيلبس براحتهُ في الشارع اثناء الصيام جهراً و المسلمين هناك بيقيمو شعائرهم و صيامهم في سلام بدون تجريح من الطرفين! 

بس للآسف المجتمعات الشرقية ليها طقوس مقدسة مع الصيام اولها التنظير علي البنات و السيدات عموماً الغير محجبات!  

بدون الإهتمام بالشعائر الدينية الاساسية وقت الصيام (  و طبعاً دة خاص بفئة الحاج و الحاجة المذكورين) و مش تعميم لا سمح الله .

دة طبعاً جزء من كُل في ظاهرة تانية مثيرة للأهتمام هي إن اي حد ماشي في الشارع بيشرب او بياكل حاجة بتصحب المارة في الشوارع نظرات الزومبي تجاه ضحيتهُ قبل القضاء عليها! 

و بعض نظرات الإشمئزاز! 

و في بقي جماعة يحبو يقومو بالواجب ( يا فاطر - حرام عليك يابني الناس صايمة) و و الخ .. 

دون التماس العذر لهذا الشخص إنهُ ممكن يكون عنده اسباب صحية تمنعهُ يصوم او إنهُ مالحر تعب فلازم يشرب بدل ما يدخل في وعكة صحية! 

او إنه مش صايم بدون سبب و إنت ملكش اي حق تذمهُ و توبخهُ! 

في النهاية رمضان كريم و شهر مبهج بيستناه المسيحي و المسلم بس في فئة قليلة بتبوظ فرحة رمضان بسخافات في الشارع ملهاش لازمة!

اعتقد رمضان هيكون احلي بس لو بطلت تحسبن عالناس و تركز معاهم في الشارع .

تسجيل الايميل

شارك وفكر معانا وابعت تدوينتك