بين "مش عايزينك" و "هننتخب السيسي تاني"

325

اه فعلا الانتخابات مش مكانها السوشيال ميديا لكن متقدرش تنكر انها احيانا بتكون راي عام وراي عام قوي كمان وان شريحة الشباب اللي بيستخدموا مواقع التواصل الإجتماعي هم شريحة مؤثرة .

 اول بس ما سمعوا تعليق بسيط من الرئيس فى مؤتمر الشباب ان ممكن يبقي عندنا انتخابات رئاسية قرروا يعبروا عن رايهم بالوسيلة الوحيدة الآمنه المتاحة ليهم حاليا كشباب معارض رافض ترشح السيسي لفترة رئاسية جديدة . 

بس تعالي نفكر سوا اولا هل اللي بيحصل ده فيما يسمي " حروب الهاشتاجات حاجة صحية ولا غلط ؟؟ من وجهة نظري المتواضعة وانا بفكر شايفها حاجة  صحية وصحية جدا ومفروض كمان تخرج من اطار الهاشتاجات الي اطار الحوار المجتمعي ويبقي كل طرف عنده وجهات نظر داعمه لموقفه وجه ان شاء الله لمل يبقي عندنا مجتمع ونظام يتقبل الرأي والراي الآخر من غير حبس او تخوين او نقد او هجوم قولوا يارب ان شاء الله . 

ما علينا المهم  لازم نفكر فى موضوع الهاشتاجات المضادة بشكل مختلف ايه هو بقي ؟؟ نسال نفسنا هم اللي مش عايزينه مش عايزينه ليه ؟؟ واللي عايزينه عايزينه ليه ؟ هنوافق تاني علي مرشح من غير برنامج ولا اهداف ولا رؤية ولا هنطلب منه حاجات محدةة يحققها سواء هو او غيره فى الفترة الرئاسية القادمة !!! ايه الضمانات اللي هتكون متاحة لانتخابات رئاسية حرة ديمقراطية ؟؟ ايه المناخ العادل الصحي الملائم للتنافس الجاد ؟؟ هل ممكن فعلا فى الظروف اللي احنا فيها ده يبقي موجود عندنا هذا المناخ ولا لا ؟؟ هل فى انتخابات حقيقة بعد سنة ولا مجرد ديكور هل هنشارك ونضغط علشان المناخ ده يبقي موجود ولا هنقاطع لتعرية نظام ديكتاتوري ،  فلوجهة النظر الاولي جمهورها وللثانية جمهورها كل اللي احنا محتاجينه ن #فكر_تاني ونحاول نختار الصح المناسب للظروف اللي عايشنه ويؤدي بينا لانسب الطرق وافضل النتائج .



تسجيل الايميل

شارك وفكر معانا وابعت تدوينتك