أنا والتدخين

452

أنا بنت مدخنه من ٤ سنين ، بشوف التدخين للستات زيه زي الرجالة ،التدخين سلوك ملهوش علاقه بالنوع ،دا رأيي ،و عموما أنا دخنت ف موقف الاتوبيسات و ف الشارع .

طبعا دا غير مقبول ف اكتر المجتمع لكن نظره الناس بتتغير ع حسب المكان و السن، ف جيل العشرينات بيقول بنت عادية ، و في الأجيال الأكبر سنا ،فأنا أكيد منحرفة، في الطبقات الاجتماعية العالية غير في المناطق الشعبيه .

بيكون صعب ع البنت المدخنه انها تواجه اهلها و لان طبعا التدخين متاح للرجاله بس ، فبنعيش متخفيين او بندخن ف اماكن محدده او لما الظروف تسمح .

البنات المدخنه عددها كبير و اتمنى جدا ان المجتمع يكف عن النظرات لينا و نكون آمنين ، التدخين كعاده مينفعش يتم الحكم عليا و اتحط بقالب اني بنت شمال لاني بدخن ! 

بطلت اكتر من مره و محستش بالصداع و العصبيه و مش بشوف انها ادمان، الاقلاع عنها مش صعب لكن زي اي عاده بتحتاج وقت و استبدال، انا اخترت اكمل لان انا بحب السجاير وبحب طعمها وبتخفف عني الضغط النفسي و العصبي خصوصا ف الازمات السيجارة رفيق رائع .

رأيي ف اليوم العالمي لمكافحه التدخين انه مهم للتوعيه، من حق الشخص يعرف الضرر الي هيتعرض له لو دخن و انا مش هنكر رأي العلم ولا هعارضه بالعكس انا مؤمنه بيه و علشان كدا شايفه ان التوعيه مهمه علشان لو حد قرر يبطل تدخين يلاقي حد يساعده و كمان علشان الاطفال الاقل من ١٨ سنه يكون ف تحذير لهم و للوالدين الي بيربوا اطفال صغيره ميأثروش عليهم صحيا ، و ف الاخر كل انسان له حريه الاختيار .

تسجيل الايميل

شارك وفكر معانا وابعت تدوينتك