في اليوم العالمي للصحة النفسية ..مصر تعاني من نقص عدد الأطباء النفسيين

390

في اليوم العالمي للصحة النفسية ..مصر تعاني من نقص عدد الأطباء النفسيين


ملايين من البشر يعانون من الاضطرابات النفسية والمزاجية سنويا مع اختلاف المراحل العمرية، وذلك نتيجة الضغوط المعيشية  والعوامل الخارجية كالحروب، اللجوء، الوضع الاقتصادي والاجتماعي، ما بزيد من الأمراض النفسية


لذلك قررت العديد من المنظمات تخصيص العاشر من أكتوبر ليكون هو اليوم العالمي للصحة النفسية وفي هذا اليوم من كل عام، تحتفي المنظمات، من خلال تسليط الضوء على جوانب عدة بما يتعلق بماهية الأمراض والمسببات لها، في ظل تزايد أعداد الأشخاص المصابين مع اختلاف الدرجات.


وجاء الاحتفال بهذا اليوم لأول مرة في العام 1992، بمبادرة من الاتحاد العالمي للصحة النفسية.


في هذا العام، ارتأت منظمة الصحة العالمية أن يكون التركيز على جانب "المراهقة وسن الرشد والأمراض النفسية"، تحت عنوان "الشباب والصحة النفسية في عالم آخذ في التغير".


فنصف الأمراض النفسية تبدأ في سن 14 عاما وفقا لمنظمة الصحة  فيصاب الأفراد بالعصبية والتوتر والهواجس، والتي يمكن أن تؤدي إلى حدوث "مرض نفسي".


وتوضح المنظمة أن "نصف الأمراض النفسية في سن 14 لا يُكشف عنها ولا تُعالج"،  حيث أظهرت أن الاكتئاب هو ثالث سبب رئيسي للإصابة به، ومن ثم يأتي الانتحار بوصفه السبب الرئيسي الثاني للوفاة فيما بين الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و29 عاماً، وهذا يتطلب من الجهات المختصة الاعتراف بأهمية بناء القدرة على الصمود بوجه المشاكل النفسية.

في مصر لم نسمع عن أي تنظيم أو جهد حكومي للاهتمام بهذا اليوم غير عدد من الجمعيات نظمت ندوة توعوية لتعزيز الوعى بالصحة النفسية والاضطرابات العقلية تحت شعار "كدة أوضح".

أحد مسئولي الصحة النفسية في مصر أكد أن هناك عجز شديد فلدينا 750 طبيبا فقط يعملون في الــ 18 مستشفى نتيجة ضعف الإقبال على التخصص فى كليات الطب.

مع التأكيد على أن الأبحاث الخاص بمعدل انتشار الأمراض النفسية فى المجتمع لم يتم الانتهاء منه حتى الآن.

في حين أن السينما والدراما بشكل عام افترت على المرضى النفسيين كثيرا فكثير من الأفلام السينمائية القديمة تسببت فى هز صورة المرض والمريض النفسى فالسينما.

وكانت احد الوسائل التي دفعت المجتمع إلى نبذ المريض النفسى بدلا من احتوائه وأصبح المريض النفسى موصوم.

تسجيل الايميل

شارك وفكر معانا وابعت تدوينتك