اليوم العالمي للسرطان تحت شعار "أنا قادر وسوف أفعل"

599

يحتفل العالم باليوم العالمي للسرطان كل سنة في 4 فبراير، بهدف إظهار الدعم لمرضى السرطان واتخاذ إجراءات شخصية والضغط على الجهات المعنية لفعل المزيد من أجلهم.

كان شعار اليوم هذا العام هو "أنا قادر وسوف أفعل" (I am and I will).

يشمل السرطان مجموعة كبيرة من الأمراض التي يمكنها أن تصيب كل أجزاء الجسم، ويشار إلى تلك الأمراض أيضا بالأورام الخبيثة.

ووفقا لمنظمة الصحة فإن السرطان ينشأ عن تحول الخلايا العادية إلى أخرى ورمية 

فقد أوضحت تقارير الاتحاد الدولي لمكافحة السرطان عام 2018، أن المرض هو السبب الرئيسي الثاني للوفاة على مستوى العالم، ومسؤول عما يقدر بنحو 9.6 مليون حالة وفاة في عام 2018، وتعزى إليه وفاة واحدة تقريبا من أصل 6 وفيات، وأشار إلى أن ما يقرب من 70 بالمئة من الوفيات الناجمة عن السرطان تحدث في البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل.

كما تشير الإحصاءات إلى أن العام الماضي شهد أكثر من 18 مليون إصابة جديدة بالسرطان، من بينها حوالي 5 ملايين بسرطان الثدي وسرطانات عنق الرحم والقولون والمستقيم والفم كان من الممكن اكتشافها مبكرا وعلاجها بدرجة أكثر فعالية، ومن ثم زيادة معدلات البقاء على قيد الحياة.

وتشير الأرقام إلى أن أكثر أنواع السرطان شيوعا هي سرطان الرئة وسرطان الثدي، وسرطان القولون والمستقيم ، وسرطان البروستات.

ورغم ذلك إلا أنه وفقًا لمنظمة الصحة العالمية فهناك جانب آخر سيء وهو أن مرضى السرطان في الدول النامية محرومون من المسكنات الأساسية للألم، وإن السبب في ذلك غالبا هو الخوف المفرط من إدمان المواد الأفيونية.

وتفرض إرشادات المنظمة تدابير وقائية صارمة فيما يتعلق بإعطاء المواد التي يمكن أن تسبب الإدمان مثل المورفين، لكنها تقول إن العقار الذي يتم تناوله عن طريق الفم "علاج أساسي لآلام السرطان المتوسطة والحادة".

وترى منظمة الصحة أنه بالإمكان الوقاية من مرض السرطان بشكل كبير من خلال توفير بيئة صحية خالية من الدخان للأطفال وتناول الطعام المتوازن صحيا ومنخفض السعرات الحرارية، ومعرفة المزيد عن اللقاحات الخاصة بفيروسات أمراض مثل سرطان الكبد وسرطان عنق الرحم.

وقد تسبب هذا المرض اللعين في وفاة الكثير من الفنانين الذين غادروا الحياة بعد صراع دامي مع هذا المرض الخبيث واللعين ويصل عدد الذين فارقوا الحياة بسبب هذا المرض لحوالي 100 فنان وأكثر .

ومن جانبه، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشؤون الأورام، إلى أنه تم إنشاء 14 مركزاً متخصصاً على مستوى جميع محافظات الجمهورية لرعاية مرضى الأورام وعلاجهم، أنه تم تجهيز المراكز الـ14 بكافة إمكانيات العلاج سواء كيماوي أو إشعاعي أو جراحات متقدمة، هذه المراكز تتبع في العلاج، بروتوكولات العلاج العالمية.

تسجيل الايميل

شارك وفكر معانا وابعت تدوينتك