عازف الجيتار "رامي صدقي" يقضي عام في الحبس بسبب أغنية "بلحة"

736


رامي صدقي ، عازف جيتار وموسيقي مصري ٣٣عاما، تم القبض عليه في مايو 2018، دون اتهام واضح.


القصة بدأت عندما اتهمته السلطات المصرية بالمشاركة في أغنية تنتقد الرئيس المصري؛ بالرغم من أنه لم  يشارك فيها على الإطلاق.


تم القبض على رامي من من مطار القاهرة الدولي في 5 مايو 2018، كان رامي عائدا من بيروت بعد تقديمه حفلا موسيقيا مع فريقه “جيمي والقديس”، وتمت مصادرة معداته الموسيقية وممتلكاته الشخصية. 


سبق ذلك، إطلاق رامي عصام – المغني المصري الذي يعيش حاليا في أوروبا أغنيته بلحة.


رامي صدقي كان قد شارك في بعض الأغاني مع رامي عصام في الماضي، قبل أن يقرر ترك فرقة عصام في عام 2013. إلا أن السلطة المصرية لم تهتم بالأمر وقبضت عليه.


تم التجديد له بشكل مستمر، ودون إجراء تحقيق حقيقي في الاتهامات الموجهة إليه. كما إنه يخضع الآن إلى محاكمة جماعية في قضايا لا علاقة له بها.


تتدهور حالة رامي باستمرار بسبب البيئة غير الصحية في سجن طرة. 

 الداخلية قبضت على كل من له علاقة بالأغنية فتم القبض على أحد المواطنين في الكويت لتشغيل الأغنية، وبعض الشعراء المشاركين في كتابتها.


عن رامي صدقي  هو عازف  منذ ١٢ عاما  شارك مع عدد من الفرق المحلية المستقلة مثل شارموفرز، وWyvern، بالإضافة إلى فرق أخرى مثل Screwdriver و Buzzz، كما شارك في مسرحيات موسيقية مثل "Leila The Musical"، وعمل أيضًا كموسيقي مع العديد من الفنانين فضلا عن تسجيل موسيقى المسلسلات التلفزيونية والإعلانات.


ومؤخراً ، في أكتوبر 2015 ، شارك رامي صدقي في تأسيس فرقة جيمي والقديس مع المغني ومؤلف الأغاني جيمي الجوهري. وكان من المقرر إطلاق أول ألبوم لها بعد حفلهم في بيروت عام 2018 كما شارك رامي صدقي في تأسيس "دا هاوس آرت سبيس"، وهو مشروع لدعم لموسيقيين الشباب، وبعد إعتقال رامي، لم يعد المشروع قادراً على الاستمرار.


دراس رامي في جامعة Università المتوسطية في جنوة في إيطاليا (2010-2012)، ثم حصل على الماجستير من جامعة أمستردام (2014-2015)

تسجيل الايميل

شارك وفكر معانا وابعت تدوينتك