ليه الـ HR بيعملوا فينا كدة؟

330

عزيزي مسؤول التوظيف والموارد البشرية في الشركة الـ ما، تحية طيبة وبعد، 

أريد أن أطرح عليك بعض الأسئلة التي تدور في ذهني منذ فترة.. 

أولاً، إنت عايز مين ؟

هل عايزين حديثي التخرج يقبلوا بمرتبات قليلة؟ ولا عايزين موظفين خبرة وكفاءة، وياخدوا برضو مرتبات قليلة؟ ولا طالبين الأغرب وهو حديثي تخرج بخبرة 5 سنين، وياخد برضو مرتب قليل؟

ثانيًا، ما علاقة مظهري بأي شيء؟ هل مظهري سوف يثبت لك اجتهادي وخبرتي؟

هل كفاءتي دون وجه جميل في نظر حضرتك، يلغي فرصتي في الحصول على الوظيفة حتى لو كانت مهاراتي العملية مناسبة للمنصب؟

لماذا لا أستطيع أن أعتمد كلياً في تقدمي للوظيفة على قدراتي الذهنية والعملية؟ لماذا يجب أن ينال مظهري وشكلي إعجاب حضرتكم وإلا ستتضائل حجم فرصتي في الفوز بالوظيفة؟ 

ثالثاً، ما مشكلة سيادتكم مع المتزوجات والأمهات والمطلقات؟ 

لماذا تسألني من الأصل عن حالتي الاجتماعية؟ 

هل تطرح نفس السؤال على الذكور المتقدمين للوظيفة؟ 

ما علاقة كوني أم بتقصيري في الشغل؟ 

ما المطلوب مني حتى أنال شرف العمل؟

هل من المفترض أن أضمن لك بكل الطرق أنني سأختار دائماً وأبدًا العمل على حساب أسرتي وأطفالي؟ لا أظن أني سأكون جديرة بالثقة إذا قلت لك ذلك؟ إذا كنت لا أستطيع تحمل مسؤولية أهم أفراد في حياتي، كيف تثق بي أني سأتحمل مسؤولية شركتكم؟

 أم هل من المفترض أن أشارك حضرتك بأدق تفاصيل حياتي اليومية؟ وأحكي لكم أني أستطيع التعامل جيداً مع دوري الأمومي، وأترك أولادي بمكان آمن أو مع أحد أفراد عائلتي كل يوم حتى أنهي فترة عملي وأذهب لهم ليلاً، وأطهو لهم العشاء، ثم نذهب إلى الفراش جميعاً و نستيقظ مبكراً حتى نستطيع أن نفعل كل ذلك مرة أخرى في صباح يوم جديد؟ نظرًا لعدم وجود مساعدة فعلية من الأب سواء كان بسبب إني مطلقة أو حتى سينجل مازر أو متزوجة برجل وجوده مثل عدمه!

 لماذا لا تكون إجابة "نعم، أنا ستطيع ترتيب وقتي بين بيتي وعملي بشكل جيد"، كافية بالنسبة لكم؟

لماذا يجب أن تكون حالتي الاجتماعية - المنطقية تماماً كامرأة - عائقًا في نظركم لتوظيفي؟

رابعاً، ما الفائدة من الـ50 مقابلة والتصفيات واختبارات الذكاء واللغة والتدريبات الذي تهلكون المتقدمين بهم كأنهم يتنافسون على وظيفة بالبيت الأبيض؟ إذا كنتم في النهاية لا تقومون حتي بإرسال بريد إلكتروني مهذب، تعتذرون فيه لمن تم رفضهم من المتقدمين؟

إذا كنت تريد أن تدعي أنكم شركة ضخمة لا تقبل موظفيها إلا بعد شقاء والعديد من الصعوبات والاختبارات، فعلى أقل تقدير استمر في إدعائك هذا واحترم مجهودات من لم يتم قبولهم وأبلغهم برفضكم لهم، حتى لا يستهلكوا من وقتهم -أكثر مما استهلكوا في اختباراتكم- وينتظروا الرد من سيادتكم كثيراً، ويبدأ في البحث عن فرص أخرى جديدة في أقرب فرصة ممكنة.

خامساً، فلنفترض أنه في أفضل السيناريوهات سوف أُقبل في الوظيفة، وابدأ العمل معكم في أقرب وقت ممكن، لماذا تتوقع مني أن أعطيك أكثر مما تستحقه (أنت وشركتك وصاحب العمل بوجه أخص)؟ 

ببساطة أنت تعطيني مرتب شهري يساوي العمل مقابل 4 ساعات، وأنا أعمل لديك 8 ساعات مجبراً محافظًا على الوظيفة التي أصبح من الصعب الحصول عليها هذه الأيام، وبعد كل ذلك تريد مني أن أعمل بجهد و وقت إضافي عن طيب خاطر؟ وكأنك سوف تعطيني في نهاية الشهر بعضًا من ملايين أرباحك التي تحصل عليها شهرياً؟

ألا يكفيك أني أعمل لديك بشكل استغلال استعبادي، ولكن بستار متحضر؟

بل تريدني أيضاً أن أفعل ذلك، وأنا في رضاء وموافقة تامة على استغلالك لي دون أي تقصير، وأعطيك من وقتي وجهدي أكثرمن ثماني ساعات، وهم في الأساس أكثر مما تستحق أنت وشريكتك ومرتباتكم المخزية؟

أنا أتفهم موقفك ومنصبك ومهامك، وأتفهم أنه جزء كبير من شرك واستغلالك مصدره هو صاحب الشركة ورأس المال في الأساس، لكن يا عزيزي، متطلعش عقدك علينا، إن صاحب العمل محتاج يجيب فلوس وخلاص، فبلاش تتعب نفسك وتختارحسب مبادئ ومعايير سطحية وعلى الأقل أعطني حقي في إثبات جدارتي العملية، بعيداً عن مظهري وشكلي وحالتي الاجتماعية وأشياء سطحية كتير، يمكن ساعتها تعرف أنه مهاراتي هتجبلك إنت وصاحب العمل فلوس أكتر مما يبدو عليه مظهري اللي بيتم تقيمي بيه حسب معايير غير منطقية وعنصرية.



تسجيل الايميل

شارك وفكر معانا وابعت تدوينتك