فوبيا أبو تريكة !!

828

تمكن أبو تريكة من قلوب المصرين  اللاعب اللي عشقه كل مشجعين الكرة حتى المنافسين له في الملاعب، ورغم حملات التشويه والهجوم الاعلامي عليه إلا أن عشاقه لم يمنحوا أبو تريكة نفسه في الدفاع، ودائمًا ما كانوا يتصدرون في صفوف الدفاع.


"ارهابي القلوب"، كان حديث الساعة في الأيام الماضية  خاصة بعد ماتش "مصر و الكونغو"، حيث دشن مستخدمو موقع التدوينات القصيرة «تويتر» هاشتاج جديدًا بعنوان "#تريكة_في_كاس_العالم"،  للمطالبة بعودة نجم المنتخب الوطني السابق والنادي الأهلي محمد أبو تريكة، للمشاركة مع الفراعنة في كأس العالم بروسيا 2018، وأن كان لمجرد التمثيل الشرفي .

 

أعلن مجلس إدارة اتحاد كرة القدم رفض مثل تلك الأمور، مؤكدين أن المنتخب المصري لا يدار بالمشاعر، وفكرة عودة،  محمد أبوتريكة مجددًا إلى الملاعب لا تتناسب مع المونديال، بالإضافة إلى أنها تفتح الباب لعودة نجوم آخرين لتكريمهم بعدما أضافوا كثيرا للكرة المصرية ولم تتسن لهم المشاركة في المونديال.


رد إدارة الاتحاد حملت في مضمونها تقليل من شأن أبو تريكة وكأن الإدارة لو وافقت على طلب الجماهير يصبح النادي سبيل، ورغم أن الجميع يعلم أن السبب الحقيقي راجع لأمر سياسي، ولو ذكروا اسباب أكثر مهنية ربما لتقبلها الجمهور.

خاصة وأنه سبق لعظماء كرة القدم أن عادوا بعد الاعتزال،  زي الأسطورة البرازيلية "بيلية"، و"روماريو"،  و"دييغو مارادونا"، والمخضرم حارس مانشستر يونايتد "فان دير سار".

وفي كل الاحوال أبو تريكة، شكر الجماهير التي اقترحت هذه الفكرة وقال في تغريده له عبر تويتر "مشاعر طيبة أشكركم عليها ولكن الواقعية أفضل ونحن لا نسرق مجهود الآخرين فهؤلاء الرجال يستحقون التواجد وحدهم في هذا الحدث".

الأمر كان كفاجعة  سقطت على الاعلام المصري  وتجند لمهاجمة ابو تريكة فقط بعد طلب الجمهور، شنت الاعلامية لميس الحديدي، هجوما حادا مع ضيوفها على اللاعب السابق محمد أبو تريكة، خلال برنامجها "هنا العاصمة"، الصحفي ابراهيم الجارحي، قال"أبو تريكة أخد حقه تالت ومتلت، فلوس وشهرة ونجومية، وهو كان قدامه الفرصة كذا مرة إنه يدخل المنتخب، ويصعد لكأس العالم، وهو اللي فشل بفضيحة، وهما يحاولوا التغطية على محمد صلاح.

انهل محمد الغيطي بكيل السباب على أبو تريكة، متهمًا الإخوان بأنهم وراء تلك الدعوات والصحفي محمد الباز، قال "أبو تريكة دمه تقيل ويلطش على عكس محمد بركات دمه خفيف".

شادي محمد قائد النادي الأهلي السابق ومقدم برنامج "الكرة والجماهير"، رد بشكل  حادا على الإعلامية المصرية لميس الحديدي، وروائية تدعى عفاف السيد،  بسبب هجومهما على لاعب أبو تريكة.


وقال، "كل يوم يطلعللنا حد جديد يتكلم عن رموز أو هجوم على اللاعبين، مينفعش ناس مش فاهمة كورة تطلع تتكلم على أي حد كدة، الذي ليس له ماضي ليس له حاضر، على الجميع ألا ينسى تاريخ أبوتريكة، يا ولاد الأصول ارجعوا لأصل الشعب المصري، ماحدش ينسى الناس اللي فرحتنا، أنتم تصنعون الفتنة بيننا كشعب مصري".

 سيبوا الكرة لناسها، أبو تريكة نجم كبير، وعلمنا كلنا الأخلاقيات، ما هذا العبث؟،  "أبو تريكة إرهابي، لكنه إرهابي القلوب، أنا أتمنى إن أخلاق أولادي تبقى ربع أخلاق هذا اللاعب محمد أبو تريكة".


تسجيل الايميل

شارك وفكر معانا وابعت تدوينتك