بعد فصله من البرلمان للإضرار بالأمن القومي.. عكاشة في ماسبيرو

372


.قال رئيس قطاع الأخبار، بالهيئة الوطنية للإعلام، عمرو الشناوي، إن الإعلامي المصري توفيق عكاشة سَيعود للتليفزيون المصري مجدداً خلال الأشهر المقبلة


.الشناوي قال إن الإعلامي المصري لن يقدم برنامج بمفرده ولكنه سيشارك في تقديم برنامج يومي بالتعاون مع زملاء آخرين

.في السياق نفسه، قال توفيق عكاشة، إنه عاد لبيته الأول والأساسي، فهو في الأصل موظف حكومي بماسبيرو،  وقرر العودة لممارسة عمله، وليس لديه مانع أن يقدم أي نوع من البرامج سواء اجتماعية أو سياسية

.ويعتبر عكاشة على قوة العاملين بماسبيرو، فيما كان يحصل على إجازات سنوية بصفة مستمرة كل عام من عمله بقطاع الأخبار، إلا أنه قرر قطع إجازته والعودة إلى وظيفته من جديد


وعقد توفيق عكاشة منذ أكثر من شهر اجتماع مع العاملين بقناة "الفراعين"، بحضور زوجته الإعلامية حياة الدرديري، وذلك في أول ظهور لهما بعد عودتهما من شهر العسل، وذلك في إحدى كافيهات مدينة 6 أكتوبر، وناقش تعثر افتتاح القناة، وذلك بحسب بيان صحفي للقناة، على صفحتها الرسمية على موقع “الفيس بوك”، والذي أشار إلى أن  المعوقات المالية هي السبب الوحيد في افتتاح القناة.


.وكان عكاشة في 12 يونيو 2018، قد عاد للظهور مجددًا على شاشات الفضائيات من خلال قناة العاصمة لتقديم عدد من حلقات برنامجه "مصر اليوم" الذي كان يقدمه على قناة الفراعين قبل غلقها


.وقال عكاشة في مقدمة أولى حلقات برنامجه، إنه بحث عن قناة يقدم فيها برنامجًا بلا أجر أو مقابل، حتى رحب رئيس قناة العاصمة بظهوره


.وأضاف عكاشة أنه لا يستهدف الخروج على الشاشة لمجرد العودة للأضواء مرة أخرى، ولكن هدفه هو حب الوطن


.وأشار عكاشة إلى أن الجمهور اعتاد ظهور الإعلامية حياة الدرديري معه في البرامج، إلا أنها اعتذرت لانشغالها مع ابنتها الطالبة في الثانوية العامة


.وفي نهاية يونيو 2018، أطل عكاشة على شاشة تليفزيون الحياة المملوكة لنفس مالكي قناة العاصمة، قائلًا خلال حلقته الأولى من البرنامج: إن هذه الحلقة من برنامجه "مصر اليوم"، على قناة "الحياة"، يقدمها لمصر ومن أجل مصر، مفتتحا الحلقة بالآية القرآنية "ربنا افتح بيننا وبين قومنا بالحق"


.وأضاف عكاشة، خلال حلقة "مصر اليوم"، على قناة "الحياة"، "أنا من الناس اللي بتعمل للآخرة، الدنيا دي لا قيمة لها أمام الآخرة"، مضيفا: "أنا كنت من الناس الهربانة زي النهارده في 2013 من بطش الإخوان"


.وكان البرلمان المصري قد وافق في مارس 2016، على إسقاط عضوية النائب توفيق عكاشة على خلفية استقباله للسفير الإسرائيلي، وذلك بأغلبية أصوات نواب المجلس


.وقال مصدر برلماني إن المجلس وافق على إسقاط عضوية عكاشة بعد أن ناقش وطلب ووعد سفير دولة أجنبية بأمور ليست في حدود اختصاصات البرلمان وسكوت البرلمان عليها يعتبر موافقة ضمنية مؤكدا أن إسقاط عضوية عكاشة أصبح لزاما، بعدما قام به من إهانة للمجلس، ووضعه في موقف محرج أمام الرأي العام


.وقبل عقد الجلسة العامة للتصويت على إسقاط عضوية عكاشة أوصت اللجنة المشكلة من البرلمان للتحقيق معه على خلفيه لقائه بالسفير الإسرائيلي، بحرمانه من الاشتراك في أعمال المجلس حتى نهاية دور الانعقاد الحالي والذي ينتهي يوليو القادم عملا بالبند الرابع من المدة 377 من اللائحة الداخلية للمجلس


.وفور صدور التوصية رفضها البرلمان وقرر عقد جلسة للتصويت على إسقاط العضوية


.وقال المستشار حسن بسيوني رئيس لجنة التحقيق إن عكاشة أطلق الوعود مع سفير دولة أجنبية دون أن تكون له صلاحية أو صفة قانونية له للحديث باسم الدولة، كما لم يخطر المجلس بذلك وأضر بالأمن القومي وسد النهضة والعلاقات بين دول الجوار


.وقال تقرير اللجنة إن عكاشة خالف مبدأ الفصل بين السلطات وقام وهو عضو في الهيئة التشريعية بلقاء سفير إحدى الدول الأجنبية دون إذن وتباحث معه في أمور سياسية ودبلوماسية جاري التفاوض في شأنها بمعرفة جهات وهيئات الدولة الرسمية وأطلق الوعود لسفير تلك الدولة على نحو يمثل انتقاصا لسلطة الدولة ومساسا بأمنها القومي





تسجيل الايميل

شارك وفكر معانا وابعت تدوينتك