حمزاوي ضد جامعة القاهرة.. سجال قضائي لإلغاء "الفصل"

474

في نوفمبر 2017، قررت جامعة القاهرة، فصل الدكتور عمرو حمزاوى، الناشط السياسى والأستاذ المساعد بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بالجامعة؛ وذلك بسبب انقطاعه عن العمل.

وكانت تصريحات صحفية في الشهر نفسه، قد نُقلت عن مصدر بالكلية، أن الكلية أرسلت 3 إنذارات متتالية لـ"حمزاوى" الذى تجاوز المدة القانونية للغياب وهى 6 أشهر ولكنه لم يستجيب وانقطع عن العمل لمدة قد تصل لعامين.

وأضاف المصدر، أن الكلية أعدت مذكرة رسمية بالأمر وعرضتها على مجلس الجامعة، الذى وافق بدوره على فصل عمرو حمزاوى.

الأمر الذي دفع حمزاوي للجوء للقضاء، واليوم  بعد أكثر من 6 أشهر، كانت أولى جلسات قضيته ضد جامعة القاهرة، فيما قرر القاضي إحالة الدعوى لهيئة مفوضي الدولة ورفض الشق العاجل فيها.

دعوى حمزاوي استندت على إرسال ما يفيد أن وظيفته في الجامعة الأمريكية  بالقاهرة مازالت قائمة، حتى تعتبره جامعة القاهرة في عداد المعارين.

وكان حمزاوي، قد عمل كأستاذ مساعد معار إلى الجامعة الأمريكية بالقاهرة، في الفترة من ١ يوليو ٢٠١٦ وحتي  ١ يوليو ٢٠١٧، وأن حمزاوي بذل محاولات حثيثة مستمرة  ألتمس من خلالها طلب الحصول على إجازة خاصة دون راتب من وظيفته بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة، وذلك  لوجوده في مهمة علمية خارج البلاد.

كما تقدم بطلب آخر  للحصول على إجازة خاصة (إجازة دون راتب لأسباب خاصة لا شأن لها بالمهمة العلمية) وقد قوبل طلب برفض مرة أخرى من إدارة الجامعة.









تسجيل الايميل

شارك وفكر معانا وابعت تدوينتك